كتب

الحرب والسلم


الحرب والسلم (بالروسية: Война и мир) هي رواية للكاتب الروسي ليو تولستوي، نشرت أول مرة من سنة 1865 إلى سنة 1869 في مجلة المراسل الروسي (بالروسية: Русский Вестник) تقرأ Russkiy Vestnik، وهي تروي قصة المجتمع الروسي إبان حملات نابليون على روسيا.
بين أحداث الحرب والسلم تدور أحداث الرواية التي دمج تولستوي فيها شخصيات عديدة، رئيسية وثانوية، تاريخية وأخرى خيالية، ابتدعها تولستوي نفسه. وتعطي صورة واسعة وموضحة لحياة الترف التي عاشتها طبقة النبلاء في روسيا في عهد الحكم القيصري. هناك من يعتقد بان الشخصيات الرئيسية كبيير بزوكوب والأمير أندري تمثل أوجه مختلفة في شخصية تولستوي نفسه.
حرب وسلم رواية أدبية تدور أحداثها في بداية القرن التاسع عشر، مع اجتياح القائد الفرنسي نابليون بونابارت الأراضي الروسية، ودخول موسكو وانسحابه بعد الخيبة والفشل في مواجهة الشتاء الروسي القارص، ورفض القيصر الروسي ألكسندر الأول الاستسلام.
توصف عادة بأنها واحدة من تحفتي تولستوي الكبيرتين (والأخرى هي أنا كارينينا Anna Karenina)، وكذلك واحدة من أعظم الروايات العالمية.“الحرب والسلم” قدمت نوعا جديدا من القصص الخيالي، ذا عدد كبير من الشخوص وقعوا في حبكة روائية، غطت مواضيع عظيمة أشير إليها في عنوان الرواية، مجموعة بعدد مماثل في الكبر من المواضيع، عن الشباب، الزواج، السن والموت. ورغم أنها غالبا ما يطلق عليها “رواية ” اليوم، فإنها كسرت العديد من تقاليد الشكل في الكتابة، مما جعلها لا تعتبر رواية في وقتها.

111 الزيارات
0